الذاكرة والتاريخ في الرواية الأدبية

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

ضمن فعاليات "تاريخنا قصة" تعقد دارة الملك عبدالعزيز لقاءً علميًا -عبر الاتصال المرئي (ZOOM)،الرابط : (Zoom)، يضم نخبة من الأكاديميين والمتخصصين السعوديين والعرب لمناقشة موضوع (الذاكرة والتاريخ في الرواية الأدبية)؛ بغية الخروج برؤى واضحة لتحفيز كتابة الرواية التاريخية، وبيان الغاية من العودة للتاريخ، وعلاقة ذلك بالهوية السردية والهوية المجتمعية، كذلك معرفة الوسائل والأدوات التي قُدم بها التاريخ روائيًا، بالإضافة إلى إبراز الجوانب النظرية في الطرح النقدي الروائي فيما يتعلق بالرواية التاريخية، وأخيرًا تجسير العلاقة بين المؤرخ والروائي، والرواية والتاريخ من خلال الطرح النظري.
وسيرتكز اللقاء الذي سيعقد يوم الأحد المقبل ١٤٤٢/٧/٩هـ (٢٠٢١/٢/٢١م( على ثلاثة محاور هي: "الرواية التاريخية بين المرجعي والتخييلي"، و"تمثلات الهوية في الرواية التاريخية"، و"الرواية التاريخية الأدوات والأساليب"، حيث سيلقي الدكتور سعيد يقطين أستاذ التعليم العالي بكلية الآداب والعلوم الإنسانية في جامعة محمد الخامس بالرباط بالمملكة المغربية ورقة بحثية بعنوان "الرواية التاريخية تشكل النوع وتطوره"، ليليها البحث الموسوم بـ "الرواية التاريخية: تخيّل الصدى" للدكتور محمد القاضي أستاذ التعليم العالي بكلية آداب جامعة منوبة بالجمهورية التونسية، ثم سيطرح أستاذ النقد الأدبي ورئيس قسم اللغة العربية بجامعة الملك سعود الدكتور معجب العدواني بحثه المعنون بـ "الحقائق التاريخية بين ضرورات التشكيل وإرادة النقل"، ليلقي بعد ذلك الدكتور علي الحمود أستاذ النقد الأدبي في قسم البلاغة والنقد بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية دراسته البحثية ذات العنوان "اتجاهات الرواية التاريخية".
الجدير بالذكر أن دارة الملك عبدالعزيز تحتضن "عن بعد"، ومنذ منتصف العام الماضي العديد من اللقاءات العلمية تحت مظلة "منتدى الدارة"، الذي يستضيف المختصين والأكاديميين في العديد من العلوم الاجتماعية والإنسانية من داخل المملكة وخارجها، بهدف مناقشة موضوعات وأفكار حول أسئلة تطرح بشغف في الأوساط العلمية ذات العلاقة.
ويستهدف المنتدى شرائح اجتماعية من أعمار مختلفة من غير المختصين والمتخصصين بمحاضرات مجدولة وتفاعلية مع الحضور الافتراضي، ويتميز محتواها بالبساطة والتنوع، ليتكامل مع المنتجات العلمية للدارة، ويظهر جمال علم التاريخ وشموليته، ويطرق محاوره المختلفة.