أوضح الدكتور طلال بن خالد الطريفي المتحدث الرسمي لمهرجان الملك عبدالعزيز للإبل بأن ما تردد في وسائل الإعلام عن ضبط مروجي مخدرات ومسكرات في المهرجان غير صحيح، وأبان أن الحالة الأمنية التي تداولتها وسال إعلام ضبطت بتاريخ 1438/06/25هـ خارج موقع المهرجان.

 وقال المتحدث الرسمي حول ذلك: " المهرجان يتسم بالضبط والانتظام ومنع أي مخالفات تحدث في محيطه ليكون بيئة مثالية وآمنة، وإدارة المهرجان تثمن للجهات الأمنية المشاركة في موقع المهرجان جهودهم المتميزة وتواجدهم المستمر وعملهم المهني الرائع .

 ودعا الدكتور الطريفي الجميع إلى متابعة مصادر معلومات المهرجان عبر حسابه على تويتر ، شاكراً للجميع حرصهم واهتمامهم .